تقنية

اتهام شقيقين بسرقة إيثيريوم بقيمة 25 مليون دولار في 12 ثانية فقط!

اتهام شقيقين بسرقة إيثيريوم بقيمة 25 مليون دولار في 12 ثانية فقط!

في واقعة غير مسبوقة، وُجهت اتهامات إلى شقيقين خريجين من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT)، من أرقى الجامعات في العالم، بسرقة مبلغ 25 مليون دولار من عملة الإيثيريوم الرقمية، وذلك خلال 12 ثانية فقط.

الشقيقان، أنطون بيراير-بوينو، البالغ من العمر 24 عامًا، وجيمس بيراير-بوينو، البالغ من العمر 28 عامًا، يواجهان تهمًا بالاحتيال الإلكتروني وغسيل الأموال.

وفقًا للبيانات الصادرة عن وزارة العدل الأمريكية، فإن هذه الواقعة تُعد الأولى من نوعها من حيث طريقة الاحتيال وغسيل الأموال.

قام الأخوان، اللذان درسا الرياضيات وعلوم الحاسوب، بتنفيذ هذه السرقة في أبريل 2023، مستغلين مهاراتهم المتقدمة والمعقدة التي اكتسباها خلال دراستهما في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.

وبحسب ليزا موناكو، نائبة المدعي العام، فإن الشقيقين «قاما بسرقة 25 مليون دولار من عملة إيثيريوم الرقمية من خلال خطة تقنية طوراها على مدار شهور ونفذاها في ثوان».

ولعب عملاء من مصلحة الضرائب الداخلية دورًا حاسمًا في كشف هذا النوع الجديد من الاحتيال وغسيل الأموال.

قد يهمك > مجلس الأوراق المالية الأميركي يوافق على صناديق تداول بيتكوين الفورية

وأشار المدعون إلى أن الشقيقين استغلا عملية التحقق من صحة المعاملات التي تستخدمها شبكة إيثيريوم، حيث قاما بالوصول بشكل غير قانوني إلى المعاملات الخاصة المُعلّقة وتعديلها للحصول على العملة الرقمية للضحايا.

وصرح داميان وليامز، المحامي الأمريكي، قائلاً: «أن خطة المتهمين تُلقي بظلال من الشك على نزاهة سلسلة الكتل بأكملها»، في إشارة إلى الدفتر العام الذي يسجل مدفوعات العملة المشفرة.

عندما تم مواجهتهما من قِبل ممثل عن إيثيريوم، رفض الأخوان إعادة الأموال واتخذا خطوات لغسل وإخفاء الأموال المسروقة. ويواجه كل منهما عقوبة قد تصل إلى أكثر من 20 عامًا في السجن إذا ثبتت إدانتهما.


المصدر

مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى