منوعات

انتقال «الثروة العظيم» إلى النساء.. يرثن 9 تريليونات دولار عن أزواجهن

توقعات بارتفاع أعداد المليونيرات عالمياً باستثناء المملكة المتحدة


رغم أن “انتقال الثروة العظيم” بين الأجيال تمت مناقشته منذ فترة طويلة، فقد حدد بنك يو بي إس في تقرير هذا العام أن الثروة لا تتحرك نحو الأسفل فحسب، بل إنها على وشك أن تتحرك “جانبيا” إلى الأزواج.

ومن بين ما يقرب من 83 تريليون دولار من المتوقع أن يتم تمريرها على مدى السنوات العشرين إلى الخمس والعشرين المقبلة، تشير تقديرات بنك يو بي إس إلى أنه سيتم تحويل 9 تريليونات دولار “بين أبناء نفس الجيل” أو أفقيا، إلى الأزواج. ونظراً لمتوسط العمر المتوقع والفجوات العمرية بين الأزواج، فمن المقرر أن يذهب أكثر من 10% من انتقال الثروة العظيم إلى النساء.

وأضاف بنك UBS أن الزوج عادة ما يمتلك هذا الميراث لمدة 4 سنوات في المتوسط قبل أن ينقله، مع حدوث أكبر تحويل أفقي ورأسي للثروة في الأميركتين.

وتوقع تقرير الثروة العالمية لعام 2024 والصادر عن بنك “UBS”، استمرار تنامي أعداد أصحاب الملايين في العالم خلال السنوات الخمس المقبلة، باستثناء المملكة المتحدة والتي ستكون حالة شاذة بشكل صارخ.

ومن المتوقع أن ينمو عدد البالغين الذين يمتلكون مليون دولار أو أكثر في 52 من أصل 56 اقتصاداً متقدماً ونامياً شملهم الاستطلاع بين عامي 2023 و2028. وستقود المكاسب قوة التكنولوجيا تايوان، حيث من المتوقع أن يقفز عدد المليونيرات بنسبة 47% على أساس سنوي، مع عودة صناعة الرقائق الدقيقة المزدهرة وزيادة هجرة الأجانب الأثرياء، وفقاً لما نقلته شبكة “CNBC”، واطلعت عليه “العربية Business”.

وتبع هذا النمو تركيا (43%) وكازاخستان (37%) وإندونيسيا (32%) واليابان (28%). ومن المتوقع أن يشهد المركزان اللذان يقيم فيهما معظم المليونيرات في العالم، الولايات المتحدة والصين، ارتفاعا في أرقامهما بنسبة 16% و8% على التوالي.

عدد المليونيرات في بريطانيا

ومع ذلك، من المتوقع أن ينخفض عدد المليونيرات بنسبة 17% في المملكة المتحدة.

وقال كبير الاقتصاديين في “UBS Global Wealth Management”، بول دونوفان، إن المملكة المتحدة لديها حالياً ثالث أكبر عدد من أصحاب الملايين في العالم، وهو ما وصفه بأنه “أكثر بكثير … مما تستحقه كاقتصاد”.

وأضاف أن دولاً مثل فرنسا وإيطاليا، حيث من المتوقع أن يرتفع عدد أصحاب الملايين بنسبة 16% و9% على التوالي، تشهد نمواً “طبيعياً” أكثر، في حين أن أي نمو في المملكة المتحدة سيقابله تدفقات رأس المال إلى الخارج بسبب “الدفعات” المختلفة. وعوامل السحب”.

وأضاف في مؤتمر صحفي أن ذلك يرجع جزئيا إلى التحولات الطبيعية في توزيع الثروة حيث يمر الاقتصاد العالمي بتغيرات هيكلية وتحركات رأس المال في جميع أنحاء العالم.

عقوبات على روسيا

تشمل العوامل الأخرى التي قد تؤدي إلى انخفاض عدد المليونيرات فرض المملكة المتحدة عقوبات على روسيا – حيث استخدم الأثرياء الروس لندن لفترة طويلة كموطن لأصولهم – وبحث “المليونيرات من غير السكان الأصليين” باستمرار عن مواقع منخفضة الضرائب مثل دبي وسنغافورة.

وأشار إلى أن التغييرات التي أدخلت على ما يسمى بالنظام الضريبي “للوضع غير المقيم” في المملكة المتحدة، والتي بدأتها حكومة المحافظين التي أطيح بها مؤخراً، كان لها تأثير “صغير، وليس جوهري”.

ومن البلدان الأخرى التي من المتوقع أن ينخفض فيها عدد أصحاب الملايين هي هولندا، والتي تشير التقديرات إلى أنها ستشهد انخفاضاً بنسبة 4% في هؤلاء الأثرياء.

وفي الوقت نفسه، يرى التقرير أن عدد أصحاب الملايين بالدولار الأميركي في روسيا ينمو بنسبة 21%. وقال دونوفان إن ذلك يرجع جزئيا إلى تقلبات أسعار العملات، فضلا عن الاتجاهات الأخيرة في أسواق السلع والطاقة التي استفاد منها بعض أصحاب الأعمال.

تزايد عدم المساواة

ووجد بنك UBS أن نمو الثروة العالمية انتعش في عام 2023، مسجلاً نمواً بنسبة 4.2% بعد انخفاض بنسبة 3% في عام 2022. وقادت منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا (أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا) التعافي بشكل أساسي، حيث نمت بنسبة 4.8% في منطقة آسيا والمحيط الهادئ مقابل 4.4% في عام 2020 و3.5% في الأميركتين.

وفي الوقت نفسه يقدم التقرير صورة مختلطة عن تطور عدم المساواة في الثروة. بين عامي 2000 و2030، قال بنك UBS إن حركة الثروة – قدرة الشخص على الارتقاء في شريحة الثروة خلال حياته – سوف تتحسن بشكل عام.

ووجد التقرير أن الأشخاص الذين يبدأون في أدنى شريحة ثروة سيكون لديهم فرصة بنسبة 60% للارتقاء على الأقل إلى شريحة ثروة واحدة، وفرصة واحدة من كل 3 للارتقاء إلى شريحتين أو أكثر من شرائح الثروة.

ومع ذلك، فإن المجموعات المتنامية من الثروات العالية في قمة الاقتصادات الكبرى تؤدي بشكل متزايد إلى تحريف أرقام متوسط الثروة.

مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى