تقنية

“الإلكترونيات المتقدمة” تبرم عددًا من الاتفاقيات الإستراتيجية خلال مؤتمر ليب 2024

اختتمت شركة الإلكترونيات المتقدمة إحدى شركات (SAMI) مشاركتها في الدورة الثالثة من معرض ليب 2024، الذي يُعدّ واحدًا من أكبر المعارض التقنية في العالم.

وكان المؤتمر الذي أُقيم في مركز الرياض الدولي للمعارض والمؤتمرات (ملهم)، خلال المدة الممتدة من 4 إلى 7 مارس 2024 بمنزلة منصة للشركة لإبرام اتفاقيات وعرض قدراتها المتقدمة في المشهد التقني العالمي.

وخلال هذا الحدث، أبرمت شركة الإلكترونيات المتقدمة سلسلة من الاتفاقيات الإستراتيجية التي تهدف إلى المساهمة في تعزيز المنظومة التقنية في المملكة العربية السعودية، ومن أبرز هذه الاتفاقيات مذكرة تفاهم مع أرامكو وباراجون إي دي لمختلف المبادرات لتوطين أحدث التقنيات.

وتعزيزًا لالتزامها بالابتكار، وقعت الشركة أيضًا مذكرة تفاهم مع شركة أساس لتطوير وتشغيل المدن الصناعية، بالإضافة إلى عقد تأسيس مع هيئة تطوير منطقة حائل لتشغيل وإنشاء إدارة الأمن السيبراني.

كما جرى على هامش الحدث تأسيس شراكات من خلال توقيع المزيد من مذكرات التفاهم مع ريل تايم، وهانيويل، وأسيت، وكِدانة للتنمية والتطوير، وشركة الحلول السيبرانية لتعزيز دورها كلاعبٍ رئيسي في التحول التقني في المملكة العربية السعودية.

ومن خلال جناحها المتميز؛ قدمت شركة (الإلكترونيات المتقدمة) منتجاتها وحلولها المختلفة عبر خمس مناطق رئيسية، وهي: حلول المدن الذكية، والذكاء الاصطناعي، وحلول الأمن السيبراني، وخدمات الحلول الرقمية، وقدرات (الإلكترونيات المتقدمة)، وقامت هذه المناطق بتسليط الضوء على مجموعة من المنتجات والحلول المبتكرة، التي تفاعل معها عدد كبير من الزوار ورواد التقنية.

وبداية من الحلول التي تدعم إنترنت الأشياء للمدن الذكية الموجودة في منطقة المدن الذكية وحتى ابتكارات الأمن السيبراني المتقدمة مثل: نظام Data Diode ونظام MDR في منطقة حلول الأمن السيبراني، فقد أثبتت شركة الإلكترونيات المتقدمة قدرتها على تلبية الاحتياجات التقنية الحالية والمستقبلية.

كما سلطت منطقة الذكاء الاصطناعي ومنطقة خدمات تقنية المعلومات الضوء على خبرة الشركة في مجال الذكاء الاصطناعي والخدمات المدارة من الجيل التالي للمساهمة في تحقيق رؤية 2030.

وحول المشاركة الفاعلة والمؤثرة للشركة في المؤتمر؛ أوضح المهندس زياد المسلم؛ الرئيس التنفيذي لشركة الإلكترونيات المتقدمة، أن المشاركة كانت في مؤتمر ليب 2024 مفيدة من حيث عرض أحدث الابتكارات والقدرات التقنية، وتشكيل شراكات إستراتيجية تتوافق مع رؤيتنا للابتكار والتميز.

وقال: “إن الاتفاقيات التي وقعناها والاهتمام الذي حظيت به مشاركتنا يؤكد دورنا الحاسم في المساهمة في دعم رؤية 2030، ونحن فخورون بأن نكون في طليعة المسيرة للمساهمة في التحول الرقمي للمملكة لتصبح مركزًا عالميًا للابتكار التقني والقيادة الصناعية”.

ومن خلال مشاركتها في هذا المؤتمر منذ انطلاقه في عام 2022، فإن وجود “الإلكترونيات المتقدمة” في ليب 2024 لم يؤكد فقط ريادتها في قطاع التقنية ولكن أيضًا التزامها بتعزيز النمو الاقتصادي، وإيجاد فرص جديدة، وتعزيز جودة الحياة إلى جانب المساهمة في دعم ومساندة هدف المملكة المتمثل في تعزيز التوطين والتنويع عبر القطاعات.

وقد مهد هذا الحدث الطريق لشركة الإلكترونيات المتقدمة لاستكشاف شراكات جديدة، وتوسيع نطاق عملائها، والمساهمة بشكل أكبر في مسيرة التحول الرقمي في المملكة.

الجدير بالذكر أن شركة الإلكترونيات المتقدّمة أُسست عام 1988، وهي شركة رائدة في مجالات الإلكترونيات، والتقنية، والهندسة، والتصنيع، مختصة بتصميم وتطوير وخدمة وصيانة منتجات وأنظمة ذات تقنية عالية في قطاعات الدفاع، والفضاء، وقطاع الأعمال الرقمية، والطاقة، والأمن. وتضم الشركة أكثر من 2800 موظف، 86% منهم كفاءات سعودية عالية التأهيل، من بينهم أكثر من 800 مهندس ومتخصص معتمد في مختلف المجالات المعرفية والفنية.





مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى